تابعنا على الفيس بوك

نساء سمينات بملابس داخلية على اغلفة مجلة الموضة والجمال

نساء سمينات بملابس داخلية لديهن نفس القدر من الاثارة (إن لم يكن أكثر!) من النساء ذوات القوام الممشوق والمتناسق.
نساء سمينات بملابس داخلية على اغلفة مجلة الموضة والجمال

نساء سمينات بملابس داخلية تشبه الخيام، وأقمشة رديئة، وألوان قاتمة معروضة على أرفف في آخر مكان في المتجر بطريقة سيئة.

تلك كانت الطريقة التى تُقدَّم بها ملابس النساء الداخلية ذات المقاس الكبير قبل بضع سنوات.
لكن الأمر تغير تمامًا، فصارت موضة الملابس الكبيرة صناعة مهمة ومربحة وتثبت وجودها يومًا بعد يوم.
لفتت موضة الملابس الكبيرة الكبيرة للنساء السمينات كبرى شركات الموضة والجمال.
فقرروا تصميم ملابس داخلية بمقاسات أكبر من المعروضة لتناسب جميع النساء.
بدأ صناع الموضة يلتفتون إلى تلك الصناعة إلى حدٍّ ما،
وصارت مجلات الموضة والأزياء تضع على أغلفتها صور عارضات أزياء سمينات إلى حدٍّ ما.

فيما باتت عارضة الأزياء الأميركية آشلي غراهام التي ترتدي مقاس 48 على قدم المساواة تقريبًا مع كبار العارضات مثل كندل جينر وجيجي حديد.

نساء سمينات بملابس داخلية على اغلفة مجلة الموضة والجمال
 
نساء سمينات بملابس داخلية على اغلفة مجلة الموضة والجمال
 
نساء سمينات بملابس داخلية على اغلفة مجلة الموضة والجمال

نساء سمينات بملابس داخلية لديهن نفس القدر من الاثارة (إن لم يكن أكثر!) فيما باتت عارضات الازياء السمينات على قدم المساواة تقريبًا مع كبار العارضات .

Loading...
adsxu

إرسال تعليق

[facebook][blogger]
adsssssssssss
--------------- ads160 ---------------

Author Name

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.